آلية جديدة لبيع الخبز في مناطق سيطرة النظام السوري

سقف الوطن

آلية جديدة لبيع الخبز في مناطق سيطرة النظام السوري

حددت وزارة التجارة الداخلية بحكومة النظام السوري ، آلية جديدة لبيع الخبز عبر البطاقة الإلكترونية (الذكية)، وفق مخصصات أسبوعية للأسرة بحسب عدد أفرادها.

وقالت وزارة النظام  في بيان، إن الآلية الجديدة تتضمن تحديد عدد ربطات الخبز المتاح بيعها لكل عائلة حسب عدد أفرادها، طيلة أيام الأسبوع، ما عدا يوم الجمعة، كونه يوم العطلة الأسبوعية للأفران.

ووفق الآلية الجديدة، يمكن للشخص الواحد شراء أربع ربطات من الخبز أسبوعياً ما عدا الأحد والثلاثاء، بينما يحق للأسرة المؤلفة من شخصين شراء ست ربطات من الخبز أسبوعياً بمعدل ربطة يومياً.

كما أتاحت للعائلة المؤلفة من ثلاثة أشخاص شراء سبع ربطات خبز أسبوعياً بمعدل ربطة كل يوم، ما عدا يوم الخميس ربطتان، وللعائلة المؤلفة من أربعة أشخاص شراء 10 ربطات أسبوعياً بمعدل كل يوم ربطتين ما عدا الأحد والثلاثاء ربطة واحدة.

وخصصت الآلية الجديدة للأسرة المؤلفة من خمسة أشخاص 12 ربطة أسبوعياً بمعدل ربطتين يومياً، وللأسرة المؤلفة من ستة أشخاص 14 ربطة أسبوعياً بمعدل ربطتين يومياً، ما عدا يوم الخميس أربع ربطات.

ويحق للأسرة التي يتراوح عدد أفرادها بين سبعة وثمانية أشخاص شراء 18 ربطة من الخبز أسبوعياً بمعدل ثلاث ربطات يومياً، بينما يمكن للأسرة المكونة من تسعة إلى 11 فرداً شراء 24 ربطة أسبوعياً بمعدل أربع ربطات يومياً.

أما الأسرة التي يتراوح عدد أفرادها بين 12 و13 فرداً فيمكنها شراء 30 ربطة أسبوعياً بمعدل خمس ربطات يومياً، فيما يمكن للأسرة المؤلفة من 14 شخصاً شراء 36 ربطة أسبوعياً بمعدل ست ربطات يومياً.

ويأتي القرار بعد أسبوعين من تطبيق آلية “توطين الخبز”، التي أثارت انتقادات واسعة ودفعت بعض الأهالي بريف محافظة اللاذقية غربي سوريا إلى الاحتجاج وقطع الطرق بالإطارات المشتعلة، لعدم تمكنهم من الحصول على مخصصاتهم، بينما يتم تكديس كمية كبيرة من الخبز في الأفران.

 

التعليقات

يرجى ادخال الاسم

يرجى ادخال الايميل

يرجى ادخال التعليق

تم اضافة التعليق مسبقاً

تم الارسال بنجاح

اترك تعليقاً