مسد ترفض المقترح الروسي

شوفي مافي

مسد ترفض المقترح الروسي
إلهام أحمد: رفضنا مقترحاً روسياً بإدخال 3 آلاف عنصر من قوات النظام إلى مدينة عين العرب
 
قالت إلهام أحمد رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية "مسد"، إن القبول بحل سياسي أو حوار مع النظام السوري "لا يعني إطلاقاً التنازل أو تسليم أي منطقة لقوات النظام".
وأضافت "أحمد" في ندوة حوارية  أن مسؤولي شمال شرقي سوريا رفضوا مقترحاً روسياً بإدخال ثلاثة آلاف عنصر من قوات النظام إلى مدينة عين العرب (كوباني) بريف حلب.
واعتبرت "أحمد"، أن الحرب الإعلامية التي مورست بالتزامن مع التهديدات بعملية عسكرية تركية كانت "شرسة" تجاه المنطقة.

وأعادت رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية، خلال الندوة، سبب الرفض “لمنع تكرار سيناريو درعا في مدينة كوباني”.

وذكرت “أحمد”، أن الحرب الإعلامية التي مورست بالتزامن مع التهديدات بعملية عسكرية تركية كانت “شرسة” تجاه المنطقة.

وأطلع مجلس سوريا الديمقراطية، مثقفي الرقة والطبقة الذين حظروا الندوة الحوارية على بعض الأمور التي أثيرت حولها الشكوك والتصريحات فيما يتعلق بتسليم مناطق لحكومة دمشق.

وأقيمت الندوة في منتزه الأرض السعيدة في مدينة الرقة، وحضرها مسؤولون في “مسد” ومثقفين وسياسيين من مدينتي الرقة والطبقة وناشطون مدنيّون.

وناقشت الندوة ضمن محورين دور المثقفين في العمل السياسي وضرورة إبداء آرائهم والاستماع لها من قبل المسؤولين وصانعي القرار في شمال شرقي سوريا.

التعليقات

يرجى ادخال الاسم

يرجى ادخال الايميل

يرجى ادخال التعليق

تم اضافة التعليق مسبقاً

تم الارسال بنجاح

اترك تعليقاً